01 سبتمبر2014 مـ 5 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
قرارجمهوري بشأن شهادات استثمار قناة السويس زهران: تأجيل الانتخابات ضرورة ثورية «الكهرباء» تحمل إدارة مستشفى «أسوان الجامعي» مسؤولية وفاة مريض بسبب انقطاع التيار وزير التعليم: لم ولن يمنع الطلاب «مرضى السكر» من الالتحاق بالمدارس المستشار العسكري للإسماعيلية يعلن عن قواعد جديدة لزيارة مشروع قناة السويس «تواضروس»: وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن بعد الإعلان عن استثماره ربع مليار جنيه بـ«القناة».. «الأزهر»: المشروع مضمون 100% حملة توقيعات لمنع إطلاق «الدولة الإسلامية» على «داعش» إزالة المطبات الصناعية «الضخمة» من أمام منزل «وزير الداخلية» بسبب «غضب السوايسة» «الأزهر»: استثمارنا في مشروع «قناة السويس» يؤكد عدم «حرمانيته» السيسي يعقد الاجتماع الثالث في إطار خطة ترسيم الحدود للمحافظات المصرية السيسي يشكل لجنة لإنتاج الكهرباء من القمامة "الدستور" يبحث حلول أزمة الطاقة «أبو سعدة»: أي تعديل بباب نظام الحكم بالدستور سيكون تراجعا عن نظام سياسي تم بـ«إحكام» فساد بعض أمناء الشرطة لا يمثل الداخلية
+فيديوهات
  • بالفيديو.. متنبئ: خطف جندي إسرائيلي وحدث كبير يهز العالم قرب الأقصى
  • فيديو.. جمال زهران: عمرو موسى «تجسس علينا في ميدان التحرير.. ولا يحق له التحدث عن الثورة»
  • فيديو.. إبراهيم عيسى: مصر مسؤولة عن التخلص من تيارات «الإسلام السياسي» لنصرة دين الله
  • نشطاء يتداولون فيديو ساخر من تنظيم "داعش"

«عواطف» عند الإخوان «مؤامرة».. إنت شايفها إيه؟!

الخميس 07 نوفمبر 2013 08:02 ص
الوطن

اعتبروها مأجورة من الفلول لتشويه الرئيس مرسى، قالوا إنها أحد فصول مؤامرة الإعلام ضد «الإخوان»، شبهوا قضيتها بقضية «حمادة المسحول» أمام «الاتحادية».. هذا ما تداولته مواقع «الإخوان» الإلكترونية منذ مساء أمس الأول عن السيدة عواطف، الشهيرة بـ«أم أشرف»، التى ضربها شاب إخوانى أمام أكاديمية الشرطة، حيث مقر محاكمة «مرسى»، لمجرد أنها تحمل صورة الفريق أول عبدالفتاح السيسى. حملة تشويه كبيرة تعرضت لها «الست عواطف» منذ ظهورها على



اعتبروها مأجورة من الفلول لتشويه الرئيس مرسى، قالوا إنها أحد فصول مؤامرة الإعلام ضد «الإخوان»، شبهوا قضيتها بقضية «حمادة المسحول» أمام «الاتحادية».. هذا ما تداولته مواقع «الإخوان» الإلكترونية منذ مساء أمس الأول عن السيدة عواطف، الشهيرة بـ«أم أشرف»، التى ضربها شاب إخوانى أمام أكاديمية الشرطة، حيث مقر محاكمة «مرسى»، لمجرد أنها تحمل صورة الفريق أول عبدالفتاح السيسى. حملة تشويه كبيرة تعرضت لها «الست عواطف» منذ ظهورها على شاشة قناة «التحرير» أمس الأول، من قِبل الإخوان، فى مقابل حملة إشادة قوية من جانب أنصار الرئيس مبارك، الفريق الأول، ممثلاً فى هيثم أبوخليل، الإخوانى المنشق، وصفها بأنها مؤامرة من الإعلام تشبه مؤامرة «حمادة المسحول»، والفريق الثانى، ممثلا فى حركة «آسفين يا ريس»، وصفها بـ«المصرية الصعيدية الأصيلة»، وبين هذا وذاك تحولت المرأة الصعيدية البسيطة إلى ناشطة سياسية يتم تداول فيديوهاتها على الإنترنت.

شاهندة مقلد، ميرفت موسى، رشا عزب، ثم «الست عواطف»، هن ناشطات سياسيات وقفن فى وجه تنظيم الإخوان المحظور فكان جزاؤهن الضرب على مرأى ومسمع الحضور وكاميرات الفضائيات.. «هن سيدات مصر اللائى شكّلن علمة فارقة فى تاريخ الرجولة الإخوانية»، بحسب الدكتورة نهاد أبوالقمصان، الناشطة فى مجال حقوق المرأة، التى أكدت أن النخوة والرجولة وآداب التعامل مع المرأة هى كلها صفات غير مفهومة مع «الجماعة»؛ فهى لديهم «الكائن الأدنى» مهما كان عمرها أو قيمتها: «ما حدش فيهم يفرق معاه إذا كانت الست اللى قدامه دى ست ليها قيمتها زى شاهندة مقلد أو حتى ست زى أمه زى الست اللى انضربت بالقلم فى الشارع لمجرد رفعها لصورة السيسى».

وقفت «عواطف» فى الشارع أمام «الأكاديمية» تدافع عن حق أهالى شهداء ومصابى «الاتحادية» فى محاكمة عادلة للرئيس المعزول محمد مرسى، لتُضرب بالقلم وتهان أمام الجموع، بينما جلس هيثم أبوخليل فى منزله على «تويتر» ليهاجمها ويعتبرها «مؤامرة»، وهو ما ردت عليه بقولها: «مؤامرة إيه؟ أنا ست غلبانة وكنت رايحة أقول اللى نفسى فيه، هما ظلمونا كتير وادى آخرة ظلمهم.. بيضربونا كمان عشان بنقول لأ». السيدة، التى أبكت الملايين بعد أن ظهرت على شاشة التليفزيون لتعيد ما قالته أمام المحكمة من أن الرئيس مرسى و«الإخوان» أفسدوا مصر، قالت لـ«الوطن» إنها لا يهمها ما حدث معها فى سبيل مصر: «مش مهم أنضرب قلم.. بس المهم مصر ما تتضربش تانى».

التعليقات