20أبريل2014 مـ 19 جَمَاد الثَّاني 1435 هـ
بالفيديو.. العشرات يتجمعون أمام نيابة الدقي للاعتداء على سما المصري طلاب «الإخوان» بالأزهر يقطعون شارع مصطفى النحاس مباحث التموين: غرفة عمليات على مدار 24 ساعة لخدمة الموطنين فى شم النسيم الرئاسة: محمود عشماوى يؤدى اليمين محافظا للوادى الجديد الأربعاء حمدى الفخرانى لــ"مجدى حسين": سأغلق لك جريدة الشعب "البناء والتنمية": نتجه لمقاطعة الانتخابات الرئاسية نادر بكار لـوجدى غنيم: هل شققت عن صدرى لتعلم تعمدى الكذب على الرسول؟ صباحى: لست ديكورا وسأستمر بالانتخابات للنهاية حتى لو خذلنى البعض صباحى: توقع الأمريكان عدم فوزى بالانتخابات لا يعنى لى شيئا "الحركة الوطنية": أحمد شفيق ممتن لمن طالب بترشحه ويتمسك بدعم السيسى عبد الحليم قنديل: السيسى تعرض لهجوم كبير وشعبيته حقيقية انضمام "سعد نديم" منسق مستقبل وطن لحملة المشير الانتخابية حملة "السيسى": ناقشنا فى اجتماع اليوم استيعاب جميع القوى السياسية انطلاق مشروع مدونة الأخلاق ضد الرشوة بمحافظات الصعيد "الهانوف" توقع عقدا مع شركة سعودية لإعادة السياحة العربية إلى مصر
+فيديوهات
  • فيديو..الداخلية: "محدش عاقل يقدر يقرب للكنائس"
  • فيديو..توافد راغبى العمل على وزارة القوى العاملة
  • قراءة في أهم أخبار الصحف الصادرة اليوم - 20 أبريل 2014
  • فيديو.. حسين عبد الغني: «صباحي صان عرض الثورة».. وهناك «انحياز من الدولة لمرشح بعينه»

«عواطف» عند الإخوان «مؤامرة».. إنت شايفها إيه؟!

الخميس 07 نوفمبر 2013 08:02 ص
الوطن

اعتبروها مأجورة من الفلول لتشويه الرئيس مرسى، قالوا إنها أحد فصول مؤامرة الإعلام ضد «الإخوان»، شبهوا قضيتها بقضية «حمادة المسحول» أمام «الاتحادية».. هذا ما تداولته مواقع «الإخوان» الإلكترونية منذ مساء أمس الأول عن السيدة عواطف، الشهيرة بـ«أم أشرف»، التى ضربها شاب إخوانى أمام أكاديمية الشرطة، حيث مقر محاكمة «مرسى»، لمجرد أنها تحمل صورة الفريق أول عبدالفتاح السيسى. حملة تشويه كبيرة تعرضت لها «الست عواطف» منذ ظهورها على



اعتبروها مأجورة من الفلول لتشويه الرئيس مرسى، قالوا إنها أحد فصول مؤامرة الإعلام ضد «الإخوان»، شبهوا قضيتها بقضية «حمادة المسحول» أمام «الاتحادية».. هذا ما تداولته مواقع «الإخوان» الإلكترونية منذ مساء أمس الأول عن السيدة عواطف، الشهيرة بـ«أم أشرف»، التى ضربها شاب إخوانى أمام أكاديمية الشرطة، حيث مقر محاكمة «مرسى»، لمجرد أنها تحمل صورة الفريق أول عبدالفتاح السيسى. حملة تشويه كبيرة تعرضت لها «الست عواطف» منذ ظهورها على شاشة قناة «التحرير» أمس الأول، من قِبل الإخوان، فى مقابل حملة إشادة قوية من جانب أنصار الرئيس مبارك، الفريق الأول، ممثلاً فى هيثم أبوخليل، الإخوانى المنشق، وصفها بأنها مؤامرة من الإعلام تشبه مؤامرة «حمادة المسحول»، والفريق الثانى، ممثلا فى حركة «آسفين يا ريس»، وصفها بـ«المصرية الصعيدية الأصيلة»، وبين هذا وذاك تحولت المرأة الصعيدية البسيطة إلى ناشطة سياسية يتم تداول فيديوهاتها على الإنترنت.

شاهندة مقلد، ميرفت موسى، رشا عزب، ثم «الست عواطف»، هن ناشطات سياسيات وقفن فى وجه تنظيم الإخوان المحظور فكان جزاؤهن الضرب على مرأى ومسمع الحضور وكاميرات الفضائيات.. «هن سيدات مصر اللائى شكّلن علمة فارقة فى تاريخ الرجولة الإخوانية»، بحسب الدكتورة نهاد أبوالقمصان، الناشطة فى مجال حقوق المرأة، التى أكدت أن النخوة والرجولة وآداب التعامل مع المرأة هى كلها صفات غير مفهومة مع «الجماعة»؛ فهى لديهم «الكائن الأدنى» مهما كان عمرها أو قيمتها: «ما حدش فيهم يفرق معاه إذا كانت الست اللى قدامه دى ست ليها قيمتها زى شاهندة مقلد أو حتى ست زى أمه زى الست اللى انضربت بالقلم فى الشارع لمجرد رفعها لصورة السيسى».

وقفت «عواطف» فى الشارع أمام «الأكاديمية» تدافع عن حق أهالى شهداء ومصابى «الاتحادية» فى محاكمة عادلة للرئيس المعزول محمد مرسى، لتُضرب بالقلم وتهان أمام الجموع، بينما جلس هيثم أبوخليل فى منزله على «تويتر» ليهاجمها ويعتبرها «مؤامرة»، وهو ما ردت عليه بقولها: «مؤامرة إيه؟ أنا ست غلبانة وكنت رايحة أقول اللى نفسى فيه، هما ظلمونا كتير وادى آخرة ظلمهم.. بيضربونا كمان عشان بنقول لأ». السيدة، التى أبكت الملايين بعد أن ظهرت على شاشة التليفزيون لتعيد ما قالته أمام المحكمة من أن الرئيس مرسى و«الإخوان» أفسدوا مصر، قالت لـ«الوطن» إنها لا يهمها ما حدث معها فى سبيل مصر: «مش مهم أنضرب قلم.. بس المهم مصر ما تتضربش تانى».

التعليقات