27أبريل2015 مـ 7 رَجَب 1436 هـ
«كفاية» تبحث كيفية دعم حملة «بداية» للإفراج عن النشطاء بالصور.. محافظة القاهرة تبدأ عمليات تجميل ميدان رمسيس اليوم.. وزير الآثار يفتتح مقبرتين أثريتين بالهرم الحكم في حل وحظر روابط الألتراس «التنظيم والإدارة» يعد بحل مشكلات المعينين بهيئة الرقابة على الصادرات «الصحة»: برنامج تدريب لـ 80 طبيبا بمستشفي المنصورة الدولى رفع أنقاض حطام قطار مترو العباسية رواق «ابن خلدون» يناقش مستقبل الاقتصاد والاستثمارات في مصر..غدا بالصور.. مدير أمن القاهرة يتفقد ميدان «رمسيس» غدا.. «الحسني» يتوجه إلى السودان لبحث إقامة مزارع سمكية مشتركة سياسيون: مصر تدار بالعشوائية.. ومفهوم «إدارة الأزمات» لم يصل للمسئولين بالمستندات.. مرتبات وإقامة فندقية لضباط “الداخلية” من حساب “الكهرباء” بعد توقف “عاصفة الحزم” كيف ستستأنف السعودية عدوانها على اليمن؟ تفجير برجي كهرباء بـ"النوبارية" محافظ الأقصر يعقد اجتماعا موسعا لبحث سبل التنشيط السياحي العثور على هيكل انسان مجهول الهوية بكفرالشيخ «المحاسبات» يكشف التلاعب في توريد اللحوم بالمدن الجامعية بالمنصورة وزير الري يطير إلى إثيوبيا للمشاركة في مؤتمر تغيرات المناخ صورة - سائق مترو العباسية بعد إصابته في الحادث إصابة 6 أشخاص في حادث تصادم بالأقصر بدء انتشال ناقلة الفوسفات الغارقة في قنا اجتماع لوكلاء «المستقبل» لمناقشة تحركات الحزب الفترة المقبلة «كباج»: العاملون ببرنامج «كرامة وتكافل» تعرضوا لأعمال بلطجة وعنف تفاصيل اجتماع أعضاء نقابة أصحاب المعاشات مع وزيرة التضامن غدا.. اجتماع لجنة استرداد الأموال المهربة برئاسة وزير العدل المترو: احتمالية عودة خط العباسية بشكل كامل صباح الغد «المنظمة المصرية» تناقش مستقبل التحالفات الانتخابية.. غدا «آسف يا ريس»: مبارك أعطانا درسا في حب الوطن بمداخلته الهاتفية عبد العظيم: ظهور مبارك في الإعلام من عجائب "المحروسة" «رائد مقدم» يشارك في نقل الباعة الجائلين من رمسيس لـ«أحمد حلمي»
+فيديوهات
  • بالفيديو..رسالة من «مبارك» للشعب المصري في ذكرى تحرير سيناء
  • وزير الاتصالات: أستبعاد خفض أسعار خدمات الإنترنت
  • بالفيديو والصور .. آثار حريق قطار بورش محطة مصر
  • بالفيديو.. وصول 5 مدرعات و10 سيارات «جيش» لتأمين إخلاء «باعة رمسيس»

بالأسماء ..ننشر قرار إحالة شفيق و10 آخرين للجنايات في قضية أرض الطيارين

الثلاثاء 19 فبراير 2013 07:40 ص
مصراوي

كتب ـ أحمد أبو النجا:أمر المستشار أسامة الصعيدي، قاضي التحقيقات المنتدب من وزير العدل، بإحالة أحمد محمد شفيق و 10 أخرين للجنايات، وأمر بضبط وإحضار المتهم أحمد شفيق، ومحمد رضا عبد الحميد صقر، ومحمود جمال الدين عفيفي، وطارق محمود إبراهيم السلوسي، وشريف سيد كامل عبد الوهاب، وحبسهم على ذمة القضية.لاتهامهم بالاستيلاء على المال العام، والتزوير والتربح والإضرار بالمال العام، وغسل الأموال بالنسبة للمتهمين أحمد شفيق، ومحمد رضا صقر.جاء



كتب ـ أحمد أبو النجا:أمر المستشار أسامة الصعيدي، قاضي التحقيقات المنتدب من وزير العدل، بإحالة أحمد محمد شفيق و 10 أخرين للجنايات، وأمر بضبط وإحضار المتهم أحمد شفيق، ومحمد رضا عبد الحميد صقر، ومحمود جمال الدين عفيفي، وطارق محمود إبراهيم السلوسي، وشريف سيد كامل عبد الوهاب، وحبسهم على ذمة القضية.لاتهامهم بالاستيلاء على المال العام، والتزوير والتربح والإضرار بالمال العام، وغسل الأموال بالنسبة للمتهمين أحمد شفيق، ومحمد رضا صقر.جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، عقد اليوم الثلاثاء، بمحكمة التجمع الخامس، وأكد المستشار أسامة الصعيدي قاضي التحقيق، أن التحقيقات أسفرت على رد مبلغ 83 مليون جنيه لخزينة الدولة بينهم 40 مليون قيمة أرض جمال، وعلاء مبارك.كما تضمنت قرارات المستشار الصعيدي، مخاطبة النائب العام بتنفيذ قرار ضبط وإحضار المتهم أحمد شفيق، وذلك بمخاطبة السلطات الإمارتية بشأن تسليمه لمصر على وجه السرعة.كما تضمن القرارات إحالة كريمات شفيق، إلى محكمة الجنايات مع كريمات اللواء طيار خالد الدالي، للقضاء في مواجهتهم بالرد طبقًا للمادة 208 مكرر د من قانون الاجراءات الجنائية بشأن ما نسب من جرائم لزوجة المتهم أحمد شفيق، واللواء طيار خالد الدالي. 

   

أسماء المتهمينأسماء المتهمون، وهم أحمد شفيق، رئيس مجلس إدارة جمعية الطيارين، وأعضاء الجمعية، كل من محمد رضا صقر، وعلاء الدين خليل رحمي، و محمد روف خليل حلمي، و محمود جمال الدين عفيفي، و محمد كمال فخر الإسلام الصاوي، وسيد كامل عبد الوهاب، و طارق محمود إبراهيم السلوسي، ونبيل سراج الدين السيد'مستشار بوزارة الطيران '، وشريف السيد كامل عبد الوهاب، وأحمد السيد أحمد 'رئيس جهاز القرى السياحية '. 

       

وقائع القضيةترجع وقائع القضية إلى بلاغ مقدم من اللواء طيار حرب سيد كامل عبد الوهاب، أمين صندوق الجمعية، ضد أحمد شفيق رئيس الجمعية، و محمد رضا صقر عضو المجلس بشأن وجود وقائع فساد بجمعية الطيارين، البلاغ قدم بتاريخ 8 أكتوبر 2012 أثناء التحقيق في الصورة المنسوخة من الجناية رقم 10548 لسنة 2012 جنايات مصر الجديدة المشهورة بقضية أرض الطيارين جمال وعلاء مبارك.وبتاريخ 10 اكتوبر 2012 حضر رئيس مجلس إدارة جمعية الطيارين الحالي، بدلا من أحمد شفيق بعد طلبه من قبل قاضي التحقيقات لاحضار المستندات الخاصة بالبلاغ المقدم من أمين الصندوق، وقرر بالتحقيقات بأنه اكتشف وجود وقائع فساد بالجمعية، وإنه سوف يتقدم باستقالته، وقدمها خلال التحقيقات وقرر بأنه يخشى على المستندات بالجمعية من قيام المتهمين بالعبث فيها.فانتقل قاضي التحقيقات فورًا و في ذات اليوم استنادًا إلى المادة 90 من قانون الاجراءات الجنائية، واستمر قاضي التحقيق في مقر الجمعية لمدة تزيد عن 12 ساعة، وتحفظت على المستندات التي وجدت التي تشير من ظاهرها إلى وجود وقائع فساد و مخالفات.استمرت التحقيقات في هذه القضية لمدة 4 أشهر و تتضمن أكثر من 15 ألف مستند وتم استجواب 29 متهم بخلاف شهود الاثبات، وأعضاء اللجان الفنية المشكلة من وزارة العدل و خبراء الكسب غير المشروع.وشمل قرار الإحالة 11 متهم منهم أحمد شفيق رئيس الجمعية، و 6 من مجلس أعضاء النقابة و 4 أخرين .. تم حفظ التحقيقات لعدد 18 متهم بعد أن تم جبر الضرر و رد 43 مليون جنيه قيمة رد شاليهات و فيلات و سداد ثمنها.وتضمن قرار الإحالة مخالفات قيمتها تزيد عن 30 مليون جنيه، وارتكاب جرائم غسل أموال لشفيق و صقر قيمتها 5 مليون جنيه.. و تضمن قرار التصرف قاضي التحقيق بانقضاء الدعوى الجنائية بالوفاة بالنسبة لزوجة شفيق و اللواء خالد الدالي عضو مجلس ادارة الجمعية.تضمنت الاتهامات الواردة بأمر الإحالة قيام المتهم أحمد شفيق، وزوجته و المتهم محمد رضا صقر، وابن شقيقته طارق السلوسي الاستيلاء على فيلات، بدون وجه حق منذ عام 2005 دون أوراق او مستندات بالجمعية، والتصرف فيها بالبيع لنجل الدكتورة فرخندة حسن، ونجل المذيعة سامية شرابي، ورجل الأعمال السكندري فرج الباتع رمضان و حصلوا على مبالغ مالية قدرها 5 مليون جنيه و هو ما اثبتته المستندات الموقعة من احمد شفيق ورضا صقر و زوجة الاول ..و بعد ثورة 25 يناير قاموا بانشاء ملفات مزورة لملكية هذه الفيلات و قاموا بسداد جزء من ثمنها للجمعية قدره 600 الف جنيه لكل فيلا فقط بعد مرور 6 سنوات من الاستيلاء عليها.كما قرر قاضي التحقيق بأن مصر لن تموت طالما بها قضاة شرفاء، لا يخشون إلا الله، ولن اتوقف عن محاربة الفساد حتى أخر قطرة في دمي أي كانت الأسماء.

التعليقات