23 يوليو2014 مـ 24 رَمَضَان 1435 هـ
أمير يوسف: لامجال للمبادرات مع الإرهابية بالصور.. تسليم توكيلات حزب "مستقبل وطن" احتفالية مسابقة القرآن الكريم بنقابة الصحفيين.. غدا "حريات المحامين": ندرس آليات محددة لمواجهة حرب "غزة" وكيل «المهندسين»: مشروع توشكى يحتاج لإعادة تقييم قافلة "دعم غزة" تجمع الأدوية استعدادا لنقلها بالصور.. "تحيا مصر" تلتقي مشايخ مطروح وجنوب سيناء الإخوان يقطعون الطريق بميدان الألف مسكن اللواء محمد رشاد: تنظيم الإخوان يتعاون مع «القاعدة» ضد مصر بالصور.. إفطار جماعي لشرطة مطار القاهرة مسيرة إخوانية بـ6 أكتوبر.. والشرطة تتأهب لفضها وصول 18 جريحا فلسطينيا وجزائريا من قطاع غزة إلى مطار القاهرة بالصور.. محمد جبريل يؤم المصلين في التهجد بـ«عمرو بن العاص» «كيري» يصل القاهرة قادما من «تل أبيب» لبحث الأزمة الفلسطينية بالصور.. إقبال المصلين لأداء "التهجد" بعمرو بن العاص
+فيديوهات
  • محمد العدل : في البداية لم أعتبر 25 يناير ثورة رغم مطالب أسقاط النظام
  • بالفيديو.. داعية إسلامي: المسلسلات سبب في انهيار الأخلاق وانحدار الذوق العام
  • بالفيديو.. الرئيس السيسي يبدء خطابة بشكر رؤساء مصر السابقين ويتغاضي عن ذكر مبارك
  • جولة في أبرز الأخبار في الصحف المصرية - 23 يوليو 2014

«فلاحي كفر الشيخ»: لم يتبق أمام مرسي سوى الرحيل واللجوء للعنف سيقابل بمثله

الخميس 31 يناير 2013 12:20 ص
الشروق

أعلنت النقابة العامة للفلاحين بكفر الشيخ، عن تضامنها الكامل مع مدن القناة وتنظيمها وفدًا من فلاحي كفر الشيخ لزيارتها؛ تضامنا معها ورفضًا لفرض الطوارئ وحظر التجول عليها. كما أكدت النقابة، على ثقة الفلاحين في مؤسسات الشعب الوطنية الجيش والشرطة والقضاء الشامخ، وطالبت جهاز الشرطة بالالتزام بالحيادية في أداء دوره والبعد عن التحزب. وحذرت النقابة د.محمد مرسي، من أن شرعيته فد فقدت بعد أن خرجت جموع الشعب



أعلنت النقابة العامة للفلاحين بكفر الشيخ، عن تضامنها الكامل مع مدن القناة وتنظيمها وفدًا من فلاحي كفر الشيخ لزيارتها؛ تضامنا معها ورفضًا لفرض الطوارئ وحظر التجول عليها.


كما أكدت النقابة، على ثقة الفلاحين في مؤسسات الشعب الوطنية الجيش والشرطة والقضاء الشامخ، وطالبت جهاز الشرطة بالالتزام بالحيادية في أداء دوره والبعد عن التحزب.

وحذرت النقابة د.محمد مرسي، من أن شرعيته فد فقدت بعد أن خرجت جموع الشعب تطالبه بالرحيل بعد حنثه باليمين الدستوري ومخالفته وعوده للشعب وإدخال البلاد في نفق مظلم بقرارات غير وطنية كان الهدف منها مصلحة جماعته وأهله وعشيرته فقط، ضاربا بالمصلحة الوطنية عرض الحائط ما أدي لقتل أبناء الشعب المصري على يد مليشيات جماعته مثلما حدث في موقعة الاتحادية.

 

وأشارت النقابة، أنه لم يتبق أمام الرئيس سوى الرحيل، وأن اللجوء للعنف ضد الشعب سيقابل بعنف أشرس منه، وأن الشعب سينتصر حتما على كل نظم الظلم والاستبداد.

 

التعليقات