21 سبتمبر2014 مـ 25 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
مدير أمن الإسكندرية يتفقد الحالة الأمنية في أول يوم دراسي للعام الجديد وقف منح درجة الدكتوراه لباحث بـ«الأزهر» لوصفه ثورة 30 يونيو بـ«الانقلاب» عمومية «الصناعات المعدنية» تطالب الحكومة بدعم الطاقة لـ«الصناعات الاستراتيجية» «الصحة» ترفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات لمتابعة الانفجارات ننشر تقرير الطب الشرعي لشهداء «انفجار الخارجية» «الزراعة» : نستهدف زراعة 3.5 مليون فدان قمح خلال الموسم الشتوي الجديد «كبار العلماء» بالأزهر: «داعش» وسائر «التنظيمات الإرهابية» خارجون عن صحيحِ الدين خروج جثمان أبو سريع من مشرحة زينهم تخفيف عقوبة متهمى"الأزبكية" إلى السجن عاما تأجيل محاكمة أنس الفقي لـ19 نوفمبر مسئول بـ "التنظيم والإدارة": مشاكل الجهاز ترجع للإدارات وزير العدل يبحث مع سفير بريطانيا الجديد استرداد الأموال المهربة "عقار جديد" لمرضى السكرى في مصر "توثيق التراث" يدشن تطبيقات تكنولوجية لخدمة الآثار مرصد الكهرباء: 22 ألف ميجاوات أحمال متوقعة على الشبكة اليوم
+فيديوهات
  • بالفيديو.. انفجار قنبلة في منزل كوبري 15 مايو بشارع 26 يوليو.. وأنباء عن سقوط قتيلين ومصاب
  • اللواء حسام سويلم : الامريكان دول "كدابين" .. الأباتشي مدفوع ثمنه بالكامل لامريكا
  • الهلباوي : الإخوان كجماعة أنتهي وجودها من مصر
  • حريق هائل بمصنع كيماويات مكون من 4 طوابق بزهراء المعادي

وزير "الري" يشارك في فعاليات افتتاح مشروع تعلية سد الروصيرص بالسودان

الإثنين 31 ديسمبر 2012 12:00 م
الوطن

غادر الدكتور محمد بهاء الدين، وزير الموارد المائية والري، اليوم الاثنين، القاهرة متجها إلى السودان، للمشاركة في افتتاح مشروع تعلية سد الروصيرص بمدينة الدمازين والذى سيتم غداً الثلاثاء بحضور رئيس جمهورية السودان عمر البشير. وأكد بهاء الدين، في تصريحات صحفية، أن الهدف من تعلية سد الروصيرص هو زيادة السعة التصميمية للتخزين من 3 مليار م3 إلى 7.4 مليار م3، أي بمقدار 4.4 مليارم3، لافتا إلى أن انخفاض السعة التخزينية لسد الروصيرص إلى 1.6



غادر الدكتور محمد بهاء الدين، وزير الموارد المائية والري، اليوم الاثنين، القاهرة متجها إلى السودان، للمشاركة في افتتاح مشروع تعلية سد الروصيرص بمدينة الدمازين والذى سيتم غداً الثلاثاء بحضور رئيس جمهورية السودان عمر البشير.

وأكد بهاء الدين، في تصريحات صحفية، أن الهدف من تعلية سد الروصيرص هو زيادة السعة التصميمية للتخزين من 3 مليار م3 إلى 7.4 مليار م3، أي بمقدار 4.4 مليارم3، لافتا إلى أن انخفاض السعة التخزينية لسد الروصيرص إلى 1.6 مليارم3 حالياً بسبب رواسب الطمي، فإن السعة التخزينية بعد التعلية تقدر بحوالي 6 مليار م3.

وأضاف الوزير أن التكلفة التقديرية للمشروع 142 مليون دينار كويتي، سيتم تنفيذه في حدود 72 شهرا، متوقعا أن يبدأ مشروع التعلية مطلع العام المقبل بتمويل من بنك التنمية الإسلامي بـ 80 مليون دولار، إضافة إلى دعم مويلي من مجموعة التنسيق التي تضم بنك التنمية الكويتي والسعودي وبنك أبو ظبي.

تأتي أهمية هذا المشروع في إطار استغلال السودان لحصته المائية المنصوص عليها في اتفاقية 1959، والذى سبق عرضه على الهيئة الفنية الدائمة المشتركة لمياه النيل الذراع التنفيذي لاتفاقية 1959- والمنوط بها دراسة وتقييم المشروعات المشتركة والتي يتم انشاؤها على نهر النيل في إطار حصة مصر والسودان وقد تمت الموافقة عليه من قبل الهيئة الفنية.

يذكر أن المساحة المزروعة من سد الروصيرص قبل تنفيذ مشروع التعلية حوالى 2.1 مليون فدان تزرع بكثافة محصوليه تقدر بنحو 53%, حيث تسهم محطة توليد الكهرباء على سد الروصيرص بنسبة 82% من جملة الطاقة الكهرومائية بالسودان 26% من إجمالي توليد شبكة الكهرباء السودانية.

التعليقات