02 سبتمبر2014 مـ 6 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
إحالة أساتذة بينهم 3 عمداء إخوان إلى «التأديبية» بجامعة الأزهر «أبو النصر»: «بعبع الثانوية» سينتهي بعد 3 سنوات.. والدروس الخصوصية موجودة في كل العالم وزير التعليم العالي: تأجيل الدراسة ليس لأسباب أمنية.. وأنتظر مقترحات الطلاب لتطوير المناهج فيديو.. عمرو أديب: صدام والقذافي «ديكتاتوريين مجانيين».. لكن دولهم ليست أفضل اليوم «زويل» يصل إلى القاهرة غدا زوجة «دومة»: أحمد تحول إلى هيكل عظمي.. والسجن يرفض نقله للعناية المركزة بالفيديو.. رئيس هيئة الإسعاف: نتلقى يوميا أكثر من 90 ألف بلاغ كاذب ومعاكسة لطفي: الوزير يتحمل جنون مصروفات "المدارس الخاصة" دراج: أطالب بتعديل قانون الانتخابات حركة تحيا مصر تعلن خوضها الانتخابات البرلمانية خبير اقتصاد: القابضة للمياه قد ترفع تعريفة الاستهلاك القاهرة والناس توقف برنامج "الراقصة" عدلي: تأجيل الانتخابات له مبررات موضوعية «السيسي»: الفقر من أسباب التطرف.. وحقوق الإنسان ليست سياسية ومدنية فقط فيديو.. «القرموطي» عن معاناته بحمام «قطار الجيزة»: لا عملت حمام ولا اتنيلت
+فيديوهات
  • فيديو.. ممدوح حمزة لـ«رئيس هيئة الطرق»: «أنت كذاب».. والجيش «غَش» تصميماتي
  • فيديو.. عمرو أديب: «داعش» صناعة مصرية.. و«جاية جاية»
  • رئيس مباحث الأزبكية: تجار الأعضاء البشرية يعملون تحت إشراف طبيب متخصص في زراعة الكلى
  • الهلباوي : لا مصالحة مع من حرض او مع من مارس العنف اما باقي الاخوان يرحب بهم

تشييع جنازة إمام الحرم المكى عصر اليوم من الكعبة المشرفة

الثلاثاء 18 ديسمبر 2012 07:46 ص
اليوم السابع

تشيع اليوم جنازة، إمام الحرم المكى الشيخ محمد السبيل الذى توفى أمس عن عمر يناهز 86 عاماً بعد معاناة طويلة مع المرض وسيصلى عليه بعد صلاة العصر فى الحرم المكى. وولد الإمام الراحل الشيخ محمد السبيل بمنطقة القصيم عام 1345هـ وتعلم فى كتاتيب مدينته ثم حفظ القرآن الكريم على يد والده. قام الإمام الراحل بتدريس التوحيد والتفسير والفقه وأصوله والفرائض والنحو والبلاغة والعروض والقوافى فى المدارس والمساجد، ثم عين مدرسا بمدرسة ابتدائية بالبكيرية



تشيع اليوم جنازة، إمام الحرم المكى الشيخ محمد السبيل الذى توفى أمس عن عمر يناهز 86 عاماً بعد معاناة طويلة مع المرض وسيصلى عليه بعد صلاة العصر فى الحرم المكى. وولد الإمام الراحل الشيخ محمد السبيل بمنطقة القصيم عام 1345هـ وتعلم فى كتاتيب مدينته ثم حفظ القرآن الكريم على يد والده. قام الإمام الراحل بتدريس التوحيد والتفسير والفقه وأصوله والفرائض والنحو والبلاغة والعروض والقوافى فى المدارس والمساجد، ثم عين مدرسا بمدرسة ابتدائية بالبكيرية 1367هـ ثم مدرساً فى المعهد العلمى ببريدة عام 1373هـ، وفى عام 1385هـ صدر الأمر بتعيينه إماماً وخطيباً فى المسجد الحرام ورئيساً للمدرسين والمراقبين فى رئاسة الإشراف الدينى على المسجد الحرام، وفى عام 1390 عين نائباً لرئيس الإشراف الدينى على المسجد الحرام للشئون الدينية وفى عام 1393هـ، وتم تعيينه نائبا عاما لرئيس الإشراف الدينى رئيساً للرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوى، وقد تمت إحالته إلى التقاعد حسب رغبته عام 1422، وهو عضو هيئة كبار العلماء والمجمع الفقهى فى رابطة العالم الإسلامى. ومن مؤلفاته رسالة فى حد السرقة، رسالة فى الرد على القاديانية، أمالى فى الفرائض وغيرها.

التعليقات