02 سبتمبر2014 مـ 6 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
مصادر أمنية: الجيش يقصف مزرعة بها مسلحون جنوب الشيخ زويد.. ومصرع 4 «خطرين» «أ ش أ»: مقتل عامل مصري على يد مسلحين ليبيين بمحل عمله في مدينة سرت مصادر حكومية: تحديد مرشحى المصريين بالخارج عقبة تواجه الانتخابات البرلمانية "مرسي" يرفض تقديم إقرار ذمته المالية مقتل عامل مصري بمدينة سرت الليبية فيديو.. «محافظ القاهرة» يستجيب لنداء حالة إنسانية.. ويقول: «أنتظر الشاب اليوم في مكتبي» السيسي يصدر قرارا بقانون شهادات "القناة" هالة سرحان لـ«النور»: «أنتم حزب باطل.. واحمدوا ربنا أنكم في الساحة حتى الآن» «عبد النور»: «بيروقراطية» الحكومات السابقة أدت لارتفاع تكاليف العمل «الأوقاف»: لن نواجه «داعش» بالإخلال بقوانين وقواعد الوزارة وزير العدالة الانتقالية: «مرسي» رفض تقديم إقرار ذمته المالية.. وقال: «لازالت رئيسا للجمهورية» فيديو.. ممدوح حمزة لـ«رئيس هيئة الطرق»: «أنت كذاب».. والجيش «غَش» تصميماتي «رفعت السعيد» يطالب الرئيس بتعديل قانون «مجلس النواب».. ويقول: الصوت الانتخابي سيصل لـ10 آلاف جنيه وزير العدالة الانتقالية: قانون «تقسيم الدوائر الانتخابية» جاهز للإعلان.. ولا تصالح مع «الإخوان» فيديو.. «الأزهر»: الطلاب أطلقوا حملة لتنظيف الجامعة وإصلاح ما بها من تلفيات قبل الدراسة
+فيديوهات
  • بالفيديو.. متنبئ: خطف جندي إسرائيلي وحدث كبير يهز العالم قرب الأقصى
  • فيديو.. جمال زهران: عمرو موسى «تجسس علينا في ميدان التحرير.. ولا يحق له التحدث عن الثورة»
  • فيديو.. إبراهيم عيسى: مصر مسؤولة عن التخلص من تيارات «الإسلام السياسي» لنصرة دين الله
  • نشطاء يتداولون فيديو ساخر من تنظيم "داعش"

تفاصيل مقتل الطفلة "تالا الشهري" .. الجريمة التي هزت أركان السعودية

الجمعة 28 سبتمبر 2012 05:52 ص
بوابة الفجر

كشف عبدالسلام علي الشهري، ابن شقيق والد ضحية ينبع "تالا الشهري"، التي فارقت الحياة على يد خادمة إندونيسية أمس الأربعاء في منزلها بحي "العيون 1" في مدينة ينبع، عن تفاصيل الحادثة الأليمةالتي هزت المجتمع السعودي بأكمله. وقال الشهري: "الخادمة تعمل لدى عمي منذ سبع سنوات، ولم يجد أهل المنزل منها سوى الأخلاق والتعامل الجيد، ودائماً تجد الثناء من الضيوف والجيران". وأضاف: "كان من المقرر سفرها الأسبوع القادم إلى



كشف عبدالسلام علي الشهري، ابن شقيق والد ضحية ينبع "تالا الشهري"، التي فارقت الحياة على يد خادمة إندونيسية أمس الأربعاء في منزلها بحي "العيون 1" في مدينة ينبع، عن تفاصيل الحادثة الأليمةالتي هزت المجتمع السعودي بأكمله. وقال الشهري: "الخادمة تعمل لدى عمي منذ سبع سنوات، ولم يجد أهل المنزل منها سوى الأخلاق والتعامل الجيد، ودائماً تجد الثناء من الضيوف والجيران". وأضاف: "كان من المقرر سفرها الأسبوع القادم إلى بلادها، ويتردد داخل المنزل تعلقها الشديد بالطفلة تالا، وربما السبب في إقدامها على جريمة القتل هو شعورها بفراقها الأبدي، وبدأ هذا الشعور يتطور في عقلها الباطن إلى أن قررت القضاء عليها حتى لا يتعلق بها أحدٌ غيرها". وعن لحظات معرفتهم بالخبر قال الشهري: "عادت الأم وبناتها للمنزل، ووجدن الأبواب مغلقة من الداخل، وحاولن فتحها، إلا أنهن فشلن في ذلك، ولم يُسمع حينها سوى صوت التلفزيون". وأضاف: "قامت الأم بالاتصال بالأب والدفاع المدني معاً، وبعد كسر الأبواب كانت الأم حينها في الفناء وسبقت الجميع الابنة الكبرى يارا في الصف الأول الثانوي، ووجدت الخادمة مستلقية في الصالة أمام التلفزيون؛ فذهبت على الفور لغرفة شقيقتها؛ لتجد رأسها مفصولٌ عن جسدها، والدماء في أرجاء الغرفة كلها". وتابع: "وفور مشاهدتها الدماء سقطت مغشياً عليها، وهي الآن تتلقى العلاج في المستشفى، فيما أجرت الأم اتصالها بالأب لتخبره بالفاجعة، ليأتي بسرعة، وفي أحد تقاطعات الحي اصطدم وجهاً لوجه مع مواطن بصحبة ابنته، وتُوفِّي على الفور، وجرى نقل الطفلة للمستشفى، وترقد الآن في العناية المركزة". وتابع الشهري: "توجهنا لتعزية أسرة قتيل الحادث المروري الذي خلفته الجريمة، إلا أن أهل الميت قاموا بتعزيتنا في مصيبتنا، وتنازلوا على الفور، وسامحوا عمي في قضية الدم".   وشكر عبد السلام الشهري الأمير عبدالعزيز بن ماجد، أمير منطقة المدينة المنورة، نيابة عن أسرة الضحية؛ لسماحه لها بالدفن قبل اكتمال التحقيقات؛ الأمر الذي أراح والدَيْها كثيراً، مشيراً إلى أن الصلاة سوف تُقام عليها بعد صلاة غد الجمعة. , و كشف الناطق الإعلامي بشرطة منطقة المدينة المنورة العقيد فهد الغنام أن ملف الخادمة الإندونيسية التي قتلت ابنة مكفولها ذات الأربع سنوات في محافظة ينبع أحيل لهيئة التحقيق والادعاء العام. وأوضح الغنام أن والد الطفلة حالته سيئة، حيث أدخل المستشفى أمس إثر تعرضه لأزمة نفسية.

التعليقات