30 أكتوبر2014 مـ 5 مُحَرَّم 1436 هـ
قيادي بـ«النور»: أقباط تقدموا للترشح على قوائمنا في المحافظات وزير الري: مصر تعاني عجزا مائيا كبيرا بسبب زيادة الطلب عليه أبو النصر: أسهل شيء هو تقديم الاستقالة.. والوزارة تحتاج لميزانية ضخمة غدا..الأقصر تستضيف فعاليات مهرجان الفن المصري الأوروبي ميناء دمياط يستقبل 9 سفن حاويات وألفي طن حديد تسليح دمياط تكرم قتيلين بحادث "كرم القواديس" بإطلاق اسمهما على مدرستين محافظ القاهرة يشارك بعد غد في احتفالية للسفارة الألمانية بحديقة الأزهر المحكمة تطلب من أحمد عز إجراء تحليل DNA وتؤجل القضية لـ15 يناير رواد "فيس بوك" لعقيد شرطة ينظف الدائرى بـ"مكنسة": "حضرتك فوق راسنا" وزير التعليم يقف دقيقة حداد ويؤكد: مسئول سياسيا عن وفاة طلاب المدارس إسرائيلية وشقيقها يطلبان حق اللجوء السياسى لمصر إحالة 5 طلاب إخوان بجامعة الزقازيق بينهم بنت شقيق "مرسى" للتأديب أسرة علاء عبد الفتاح تعلق اعتصامها بدار القضاء العالى موجز الاقتصاد.. حزمة حوافز لإنتاج سيارة مصرية متطورة موجز المحافظات.. وزير الآثار: إحنا وزارة فاشلة بسبب الروتين "الأزهر": إغلاق المسجد الأقصى خطوة عدائية تكرس الصراع الدينى "السيسى" يشدد على مكافحة مشكلة الصرف الزراعى والصناعى تعليم الجيزة تستبعد 4 مسئولين عن حادث وفاة طالب بالهرم "السيسى" يشكل لجنة لتحديد القيمة المالية للأراضى المتعدى عليها "البرلمان العربى": توصيات علمية وعملية لندوة الأمن القومى العربى وزير التعليم: استبعدت 400 معلم وإدارى منتمين للإخوان "النور": الحزب يتحمل الصدمة عن التيار السلفى فى العمل السياسى والحزبى وزير التجارة السودانى يتفقد سير العمل بالمعبر الحدودى مع مصر غدا.. الدعوة السلفية تنظم مؤتمرا عن "سبل مواجهة الشيعة" بشبرا الخيمة "النور": مرشحو الحزب بـ"الفردى" جاهزون وجار حصر الأسماء فى القائمة حزب العدل: إغلاق المسجد الأقصى إعلان حرب على عملية السلام حزب الاستقلال: نحترم الدستور والقانون ونطعن على حكم حظر أنشطتنا محمد أنور السادات: "الوفد المصرى" يدعم الدولة فى حربها ضد الإرهاب عمرو الشوبكى: جار الإعداد لأكبر مؤتمر صحفى للحشد ضد الإرهاب "أبو الغار" يعلن مشاركة "الوفد المصرى" بمؤتمر القوى السياسية بـ"الشروق"
+فيديوهات
  • إسرائيل تمنع المصلين من الصلاة بالأقصى ودول أوروبية تعترف بدولة فلسطين وأخرى تحذر من خطورة الوضع
  • السويد تعلن اعترافها بدولة فلسطين وأبو مازن يصف القرار بالتاريخي
  • السيسي: المصريون سوف يثبتون للعالم أنهم قادرون على تجاوز كل الصعاب
  • شاهد مأساة أم فقدت طفلتها بسبب الإهمال الطبى بأحد المستشفيات ونجحت فى إثبات حالة الإهمال على الطبيبة
+مقالات وآراء

تفاصيل مقتل الطفلة "تالا الشهري" .. الجريمة التي هزت أركان السعودية

الخميس 27 سبتمبر 2012 11:52 م
بوابة الفجر

كشف عبدالسلام علي الشهري، ابن شقيق والد ضحية ينبع "تالا الشهري"، التي فارقت الحياة على يد خادمة إندونيسية أمس الأربعاء في منزلها بحي "العيون 1" في مدينة ينبع، عن تفاصيل الحادثة الأليمةالتي هزت المجتمع السعودي بأكمله. وقال الشهري: "الخادمة تعمل لدى عمي منذ سبع سنوات، ولم يجد أهل المنزل منها سوى الأخلاق والتعامل الجيد، ودائماً تجد الثناء من الضيوف والجيران". وأضاف: "كان من المقرر سفرها الأسبوع القادم إلى



كشف عبدالسلام علي الشهري، ابن شقيق والد ضحية ينبع "تالا الشهري"، التي فارقت الحياة على يد خادمة إندونيسية أمس الأربعاء في منزلها بحي "العيون 1" في مدينة ينبع، عن تفاصيل الحادثة الأليمةالتي هزت المجتمع السعودي بأكمله. وقال الشهري: "الخادمة تعمل لدى عمي منذ سبع سنوات، ولم يجد أهل المنزل منها سوى الأخلاق والتعامل الجيد، ودائماً تجد الثناء من الضيوف والجيران". وأضاف: "كان من المقرر سفرها الأسبوع القادم إلى بلادها، ويتردد داخل المنزل تعلقها الشديد بالطفلة تالا، وربما السبب في إقدامها على جريمة القتل هو شعورها بفراقها الأبدي، وبدأ هذا الشعور يتطور في عقلها الباطن إلى أن قررت القضاء عليها حتى لا يتعلق بها أحدٌ غيرها". وعن لحظات معرفتهم بالخبر قال الشهري: "عادت الأم وبناتها للمنزل، ووجدن الأبواب مغلقة من الداخل، وحاولن فتحها، إلا أنهن فشلن في ذلك، ولم يُسمع حينها سوى صوت التلفزيون". وأضاف: "قامت الأم بالاتصال بالأب والدفاع المدني معاً، وبعد كسر الأبواب كانت الأم حينها في الفناء وسبقت الجميع الابنة الكبرى يارا في الصف الأول الثانوي، ووجدت الخادمة مستلقية في الصالة أمام التلفزيون؛ فذهبت على الفور لغرفة شقيقتها؛ لتجد رأسها مفصولٌ عن جسدها، والدماء في أرجاء الغرفة كلها". وتابع: "وفور مشاهدتها الدماء سقطت مغشياً عليها، وهي الآن تتلقى العلاج في المستشفى، فيما أجرت الأم اتصالها بالأب لتخبره بالفاجعة، ليأتي بسرعة، وفي أحد تقاطعات الحي اصطدم وجهاً لوجه مع مواطن بصحبة ابنته، وتُوفِّي على الفور، وجرى نقل الطفلة للمستشفى، وترقد الآن في العناية المركزة". وتابع الشهري: "توجهنا لتعزية أسرة قتيل الحادث المروري الذي خلفته الجريمة، إلا أن أهل الميت قاموا بتعزيتنا في مصيبتنا، وتنازلوا على الفور، وسامحوا عمي في قضية الدم".   وشكر عبد السلام الشهري الأمير عبدالعزيز بن ماجد، أمير منطقة المدينة المنورة، نيابة عن أسرة الضحية؛ لسماحه لها بالدفن قبل اكتمال التحقيقات؛ الأمر الذي أراح والدَيْها كثيراً، مشيراً إلى أن الصلاة سوف تُقام عليها بعد صلاة غد الجمعة. , و كشف الناطق الإعلامي بشرطة منطقة المدينة المنورة العقيد فهد الغنام أن ملف الخادمة الإندونيسية التي قتلت ابنة مكفولها ذات الأربع سنوات في محافظة ينبع أحيل لهيئة التحقيق والادعاء العام. وأوضح الغنام أن والد الطفلة حالته سيئة، حيث أدخل المستشفى أمس إثر تعرضه لأزمة نفسية.

التعليقات