23 أكتوبر2014 مـ 28 ذُو الْحِجَّة 1435 هـ
مجهولون يشعلون النيران في سيارتي شرطة بالبحيرة إبطال مفعول "قنبلة" ثانية في العاشر من رمضان مجهولون يشعلون النيران فى سيارتى شرطة بالمولوتوف بمحافظة البحيرة مدير مدن "عين شمس": استبعاد 8 طلاب من التسكين بعد تحليل المخدرات وزير الرياضة: قادرون على استضافة كأس الأمم بشرط موافقة "الصحة" مصادر بـ"الإسكان":طرح المقابر بحق الانتفاع لنقلها مع التوسع العمرانى سامى عنان: 25يناير أعظم ثورة بالتاريخ فجرها شعب أبى وحماها جيش محترف "الوفد" مشيدا بزيارة وزير الخارجية لليبيا: تعكس معنى الشقيقة الكبرى أمين عام ائتلاف الجبهة المصرية: مشاوراتنا مع الجنزورى مستمرة على المصيلحى: التواصل الشعبى أفضل الحلول للأحزاب المصرية أحمد بان:تفجير جامعة القاهرة جزء من إستراتيجية الإخوان لإشعال الجامعات مصطفى بكرى: 100شخصية قيادية بائتلاف الجبهة تشارك فى المؤتمر الأول بقنا قيادى بالجبهة المصرية يدعو الداخلية لاستخدام التكنولوجيا على السلمى: انتخابات "النواب" أخطر ما ستمر به مصر نبيل العربى: يجب ألا نتعجل فى الحكم على نتائج ثورات الربيع العربى غدا.. وزير الخارجية يزور الجزائر ويلتقى الرئيس بو تفليقة اليوم.. ندوة للمجلس المصرى للشئون الخارجية للاحتفال بحوار الناتو والمتوسط الأحد.. موكب للصوفية من "الجعفرى" إلى "الحسين" احتفالا بالعام الهجرى نقابة الصحفيين تطلق بوابة إلكترونية جديدة وقناة على اليوتيوب "السياحة" تجرى مسابقة لزيارة مصر مجانا ببرنامج إذاعى بأستراليا أستاذ علم أدوية: التعرض للمبيدات الحشرية يؤدى للإصابة بأمراض المخ عضو بـ"البحوث الإسلامية": مجاهدات النكاح بعن أعراضهن للشيطان عضو بـ"البحوث الإسلامية": القرضاوى يجند الأحكام الشرعية لهواه اجتماع لأعضاء ناديى أفراد الشرطة بالقاهرة والجيزة لمناقشة أوضاعهم فؤاد علام: على الأجهزة الأمنية الحذر لأن دور الإرهاب لم ينته "نظافة القاهرة": لجان للمرور على بالوعات الأحياء للتأكد من صلاحيتها الداخلية تناشد الأهالى التعاون معها لمواجهة الإرهاب رولا خرسا:توفيق عكاشة ظاهرة إعلامية..وحلمى النمنم:تحول لمدرسة فى الإعلام وكيل مؤسسى نقابة علماء مصر: ما تشهده جامعة الإسكندرية "مسخرة" "تنفيذى كفر الشيخ": إقامة مركز شرطة ومنع بناء مصانع وسط الكتلة السكنية
+فيديوهات
  • الرئيس السيسي يشهد مناورة " ذات الصواري " في احتفال القوات المسلحة البحرية بعيدها
  • فيديو وصور لإنفجار جامعة القاهرة
  • إصابة شخصين في إنفجار عبوة بدائية الصنع بكفر الزيات والأهالي يلقون قنبلة أخرى في مياه النيل
  • بالفيديو..قبلة "أوباما" تثير عاشق: لا "تتحرش" بصديقتي

فرح نادر بكار.. سلفي إخواني وزفة بقيادة مستشار الرئيس

الخميس 27 سبتمبر 2012 09:50 ص
الشروق

كان المشهد، مساء أمس، بمسجد الفتح الإسلامي، بمنطقة مصطفى كامل بالإسكندرية، حيث فرح نادر بكار المتحدث باسم حزب النور بهدوء، رغم عاصفة القرارات التي صدرت قبل الفرح بسويعات من جانب هيئة الحزب العليا، ثم من جانب عماد عبد الغفور، رئيس الحزب، خاصة قرار إقالة نادر بكار من منصبه كمتحدث، والاكتفاء بيسري حماد، ومحمد نور فقط، الأمر الذي سيطر جزء منه على كلمة نادر بفرحه.   جاء العريس في الساعة التاسعة مساء، عبر سيارة يقودها



كان المشهد، مساء أمس، بمسجد الفتح الإسلامي، بمنطقة مصطفى كامل بالإسكندرية، حيث فرح نادر بكار المتحدث باسم حزب النور بهدوء، رغم عاصفة القرارات التي صدرت قبل الفرح بسويعات من جانب هيئة الحزب العليا، ثم من جانب عماد عبد الغفور، رئيس الحزب، خاصة قرار إقالة نادر بكار من منصبه كمتحدث، والاكتفاء بيسري حماد، ومحمد نور فقط، الأمر الذي سيطر جزء منه على كلمة نادر بفرحه.

 

جاء العريس في الساعة التاسعة مساء، عبر سيارة يقودها حماه بسام الزرقا، مستشار رئيس الجمهورية ووالد العروس، الفرح الذي توقع الكثير أن يشهد حضورًا واسعًا لكافة القوى السياسية، اقتصر على الإخوان، وبطبيعة الحال الدعوة السلفية، حيث حضر كل من الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، والدكتور أحمد فريد، عضو مجلس أمناء الدعوة، والدكتور خالد علم الدين، عضو حزب النور، ومستشار الرئيس محمد مرسي لشئون البيئة.

 

كما شارك فيه عن جماعة الإخوان المسلمين، الدكتور حسن البرنس، والمهندس علي عبد الفتاح، المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية، ومحمد البرقوقي أمين لجنة الشباب، فيما تلقى بكار تهنئة تليفونية من كل من عبد المنعم أبو الفتوح، ومحمد البلتاجي، وحلمي الجزار.

 

وألمح بكار، بشكل غير صريح لقصة إقالته من منصبه كمتحدث رسمي بقوله: "يا معارضي الدعوة السلفية من مستخدمي الإنترنت كفوا عن التجريح في قيادات الدعوة، وأنا أسامح كل من شتمني أو خاض في عرضي".

 

وأكد ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، خلال كلمته أن مصر الآن أصبحت في مفترق طرق بين طريق الوحي وتطبيق الشريعة، وبين طريق اتباع ما تهوى الأنفس، موضحًا أن أتباع الطريق الثاني ينقسمون إلى قسمين، فهناك منهم من يخفي حقيقته؛ ليفسد الإسلام من داخله، وهناك من يصرح صراحة أنه معادٍ للإسلام، مشيرًا إلى أن أهل النفاق هؤلاء إعلانهم عن موقفهم مرتبط بقوة الإسلام.

 

 

 

 

 

التعليقات