30 أغسطس2014 مـ 3 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
تفاصيل جلسة النطق بالحكم في أحداث الاستقامة تأجيل محاكمة الشاطر وبديع لـ8 سبتمبر الدفاع يطالب بمعاينة المحكمة لمقر مكتب الإرشاد 9 صور ترصد حريق مول الراعي الصالح بشبرا محافظ أسيوط يوافق على توصيل الكهرباء لـ 300فدان بأراضي شباب الخريجين وزير الكهرباء: الوحدة الأولى بمحطة العين السخنة تدخل الخدمة خلال شهر والثانية في أكتوبر بالصور- مسيرة لأنصار الإخوان في بورسعيد إطلاق اسم شهيد شرطة على مدرسة في احتفالية شعبية بنجع حمادي آداب أسيوط تحصل على الاعتماد الأكاديمي المغنية الأمريكية الشهيرة كاتي بيري تحتفل بعيد ميلادها في مدينتي الأقصر وأسوان بالصور - محافظ المنوفية يشهد القرعة العلنية لتخصيص أماكن للباعة الجائلين مصرع طفلة مريضة في ظروف غامضة بمستشفي منفلوط بأسيوط جسم غريب بجوار برج كهرباء ضغط عالي بالشرقية يثير الذعر فرار إخوان الهرم عند وصول الشرطة ضاحى يجتمع بقيادات المترو لمتابعة حركة القطارات
+فيديوهات
  • بالفيديو - محافظ بورسعيد ينفي نية إغلاق المنطقة الحرة
  • فيديو.. "داعش" يتحدي بـ"دلو الدم المثلج"
  • بالفيديو.. وزير التعليم: لا نية لتأجيل الدراسة
  • لو عايز تعرف مشروع قناة السويس الجديدة .. لازم تشوف الفيديو ده (مجسم ثلاثي الأبعاد)

فرح نادر بكار.. سلفي إخواني وزفة بقيادة مستشار الرئيس

الخميس 27 سبتمبر 2012 03:50 م
الشروق

كان المشهد، مساء أمس، بمسجد الفتح الإسلامي، بمنطقة مصطفى كامل بالإسكندرية، حيث فرح نادر بكار المتحدث باسم حزب النور بهدوء، رغم عاصفة القرارات التي صدرت قبل الفرح بسويعات من جانب هيئة الحزب العليا، ثم من جانب عماد عبد الغفور، رئيس الحزب، خاصة قرار إقالة نادر بكار من منصبه كمتحدث، والاكتفاء بيسري حماد، ومحمد نور فقط، الأمر الذي سيطر جزء منه على كلمة نادر بفرحه.   جاء العريس في الساعة التاسعة مساء، عبر سيارة يقودها



كان المشهد، مساء أمس، بمسجد الفتح الإسلامي، بمنطقة مصطفى كامل بالإسكندرية، حيث فرح نادر بكار المتحدث باسم حزب النور بهدوء، رغم عاصفة القرارات التي صدرت قبل الفرح بسويعات من جانب هيئة الحزب العليا، ثم من جانب عماد عبد الغفور، رئيس الحزب، خاصة قرار إقالة نادر بكار من منصبه كمتحدث، والاكتفاء بيسري حماد، ومحمد نور فقط، الأمر الذي سيطر جزء منه على كلمة نادر بفرحه.

 

جاء العريس في الساعة التاسعة مساء، عبر سيارة يقودها حماه بسام الزرقا، مستشار رئيس الجمهورية ووالد العروس، الفرح الذي توقع الكثير أن يشهد حضورًا واسعًا لكافة القوى السياسية، اقتصر على الإخوان، وبطبيعة الحال الدعوة السلفية، حيث حضر كل من الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، والدكتور أحمد فريد، عضو مجلس أمناء الدعوة، والدكتور خالد علم الدين، عضو حزب النور، ومستشار الرئيس محمد مرسي لشئون البيئة.

 

كما شارك فيه عن جماعة الإخوان المسلمين، الدكتور حسن البرنس، والمهندس علي عبد الفتاح، المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية، ومحمد البرقوقي أمين لجنة الشباب، فيما تلقى بكار تهنئة تليفونية من كل من عبد المنعم أبو الفتوح، ومحمد البلتاجي، وحلمي الجزار.

 

وألمح بكار، بشكل غير صريح لقصة إقالته من منصبه كمتحدث رسمي بقوله: "يا معارضي الدعوة السلفية من مستخدمي الإنترنت كفوا عن التجريح في قيادات الدعوة، وأنا أسامح كل من شتمني أو خاض في عرضي".

 

وأكد ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، خلال كلمته أن مصر الآن أصبحت في مفترق طرق بين طريق الوحي وتطبيق الشريعة، وبين طريق اتباع ما تهوى الأنفس، موضحًا أن أتباع الطريق الثاني ينقسمون إلى قسمين، فهناك منهم من يخفي حقيقته؛ ليفسد الإسلام من داخله، وهناك من يصرح صراحة أنه معادٍ للإسلام، مشيرًا إلى أن أهل النفاق هؤلاء إعلانهم عن موقفهم مرتبط بقوة الإسلام.

 

 

 

 

 

التعليقات