24 أكتوبر2014 مـ 29 ذُو الْحِجَّة 1435 هـ
سامح شكرى: خطاب السيسى لبوتفليقة كان رسالة إخاء وتضامن "التعليم" تخاطب "المالية" لتوفير 340 مليون جنيه لأصحاب المطابع باحث: الاستقالات بالجماعة الإسلامية سببها تعامل القيادة باستخفاف اليوم.. المركزى للمحاسبات يستضيف فعاليات اجتماع الأفروساى بشرم الشيخ 76% من القراء يرفضون تحمل الآباء تكلفة شغب أبنائهم بالجامعات الرابطة العالمية تنظم حفلا لاستقبال الطلاب الجدد من إندونيسيا.. الأحد وزير الأوقاف يترأس قافلة دعوية بالسويس لأداء خطبة "جمعة عيدها القومى" انفجار جامعة القاهرة ومعارك داعش يتصدران اهتمامات الصحف مرور الوادي الجديد يضبط 7 دراجة نارية بدون لوحات ويحرر 84 مخالفة حرارة يطالب الحكومة الدفاع عن حقوق العمال وتنفيذ لوائح قانون العمل مشرف قطاع التعليم: غرامة التحرك أثناء تحية العلم "شائعة" "الصحة" تطلق الحملة القومية للتطعيم ضد شلل الأطفال الأحد المقبل قيادى سابق بالجماعة الإسلامية:التنظيم الدولى يخطط لمظاهرات فى عدة دول عمرو موسى: أخطرت أسامة هيكل وسيف اليزل بضرورة تكوين "قائمة وطنية" "المحامين": سنعرض مشروع تعديل "قانون المحاماة" على "النواب" لإقراره غدا.. "طب بيطرى القاهرة" تعقد المؤتمر العلمى الثانى عشر بالإسكندرية "اتحاد آثار القاهرة" ينظم المهرجان الطلابى الأول بالكلية الأربعاء المقبل مباحث التموين: جولات يومية للمفتشين على محطات الوقود لمنع الغش قطاع الشركات: إلغاء ترخيص 15 أتوبيسا سياحيا لتجاوزهم السرعة المقررة مكتب لإذاعة شمال الصعيد بديوان عام محافظة بنى سويف الأحد.. بدء الحملة القومية لتطعيم 843 ألف طفل ضد "الشلل" بالمنيا التمويل العقارى: الاستعلام عن 13 ألف مواطن تقدموا لحجز وحدات سكنية جورج إسحاق: تقدمنا بأول وثيقة لرئيس الحكومة لتعديل قانون التظاهر "الجبهة المصرية": منع التيار المتأسلم من دخول البرلمان "ضرورة" وزير الأوقاف يكافئ مدير ووكيل القاهرة والعاملين بمسجد الإمام الحسين التعليم المفتوح بـ"عين شمس" يطرح مسابقة لتصميم موقع إلكترونى للمركز خالد الجندى: دولة الرسول أرست دعائم المواطنة و"المدنية" جامعة الزقازيق تجدد لوكيل "تربية رياضية" لفترة ثانية بالصور.. "الشباب والرياضة" بكفر الشيخ تحتفل بالعيد الـ41 لنصر أكتوبر مصدر قضائى: لا توجد نيابة متخصصة تحمل اسم "حماية الثورة"
+فيديوهات
  • بالفيديو- محلب: "ربنا يوفقنا لاختيار محافظين شباب ليس لديهم شماعات"
  • رجل الاعمال الهارب حسين سالم يعرض التنازل عن 4 مليارات مقابل عدم ملاحقتة قضائيا
  • السفير الروسي :أمريكا ليست الدولة الكبري الوحيدة وعليها الاسترشاد بالقوانين الدولية وليس بمصلحتها
  • الشيخ مظهر شاهين: إذا وجد شخصا والدة او والدتة يعدان للتأمر علي الجيش فعليه شرعا الابلاغ عنهما

بالفيديو والصور ... مقتل ربة منزل في جريمة بشعة بالشرقية.. ومدرعات للسيطرة على الفوضى

السبت 22 سبتمبر 2012 08:20 ص
الشروق

تجمهر، مساء أمس الجمعة، العشرات من أهالي مدينة الزقازيق، أمام مديرية أمن الشرقية؛ احتجاجًا على مصرع ربة منزل بسبب خلافات ثأرية.   حيث سيطرت حالة من الخوف والرعب على أهالي عزبة الحريري، بمحافظة الشرقية، بعد أن أنهى مسجل خطِر حياة ربة منزل، بالتعدي عليها بآلة حادة برقبتها أخذًا بالثأر، على خلفية مقتل شاب منذ عام على يد أحد أبنائها.   تحرر عن ذلك المحضر رقم 1911 جنح، قسم أول الزقازيق، وتولت النيابة العامة



تجمهر، مساء أمس الجمعة، العشرات من أهالي مدينة الزقازيق، أمام مديرية أمن الشرقية؛ احتجاجًا على مصرع ربة منزل بسبب خلافات ثأرية.

 

حيث سيطرت حالة من الخوف والرعب على أهالي عزبة الحريري، بمحافظة الشرقية، بعد أن أنهى مسجل خطِر حياة ربة منزل، بالتعدي عليها بآلة حادة برقبتها أخذًا بالثأر، على خلفية مقتل شاب منذ عام على يد أحد أبنائها.

 

تحرر عن ذلك المحضر رقم 1911 جنح، قسم أول الزقازيق، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيق، برئاسة عمرو الباز، وبإشراف المستشار أحمد دعبس، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الشرقية .

 

تلقى اللواء محمد كمال جلال، مدير أمن الشرقية، إخطارًا يفيد بأنه أثناء قدوم فوزية عبد الحميد (57 سنة)، ربة منزل من محافظة أسيوط؛ لإنهاء إجراءات معاش زوجها، تتبعها خالص السيد أبو النصر (34 سنة)، مسجل خطر، وشقيقه تامر الشهير بــ "عرسة"، أثناء وجودها في أحد الأسواق بالزقازيق، وخطفها إلى عزبة الحريري والتعدي عليها بآلة حادة برقبتها، مما أدى إلى وفاتها في الحال .

 

تبين من التحقيقات قيام نجل المجني عليها ويدعى نصر، بقتل شقيق المتهمين، منذ عام، واضطرت الضحية لترك مسكنها بعد تهديدها بالقتل .

 

وأكد الأهالى لـ"الشروق" أن المتهم خالص استدرج المجني عليها، واتصل بنجلها نصر، وهدده بقتلها إذا لم يحضر، لكنه لم يصدق، فانقض عليها المتهم هو وأشقاؤه وأقاربه، ومثلوا بها على مرأى ومسمع من الجميع.

 

وقال عدد من المحامين أثناء التحقيقات أنها ليست مشاجرة، ولكنها جريمة قتل عمد مع سبق الإصرار والترصد، وهي الحقيقة التي رآها أهالي المنطقة.

 

وبسؤال علي الزفر، أحد شهود الواقعة، أكد ليست مشاجرة، ولكنها قتل عمد بطريقة ثأرية، وهو ما دفع مرتكبي الجريمة إلى التصادم بعائلة الشاهد، وإلقاء زجاجات المولوتوف، مما تسبب في إضرام النيران بمسكنهم وعدد من المنازل المجاورة .

 

وعلى الفور انتقلت قوات الحماية المدنية، وتم الدفع بـ3 سيارات إطفاء، وقوات الأمن المركزي، والمدرعات الحربية للسيطرة على المنطقة والقبض على المتهمين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات