22 أغسطس2014 مـ 25 شَوَّال 1435 هـ
بالصور.. أجواء كرنفالية بكورنيش الإسكندرية احتفالا بالعيد القومي قدري: الإخوان في مأزق بسبب فقدان قوتها المزعومة سابقا عادل لبيب يتوجه بالعزاء لأسر ضحايا حادث شرم الشيخ الرئيس الفلسطيني يصل القاهرة إجراءات أمنية مشددة لتأمين حفل «منير» بالساحل الشمالي بالصور.. مؤتمر حاشد بالبحر الأحمر رفضًا لترسيم الحدود الجديدة رئيس «الطرق والكباري»: نوم سائق أتوبيس شرم الشيخ وراء الحادث أمن القليوبية: القوات تفرق مسيرة لأنصار «الجماعة» بطوخ أبو مازن يصل القاهرة للإجتماع مع السيسي وفد من الفنيين والرياضين يزور موقع حفر القناة الجديدة بالإسماعيلية التعليم تنفي زيادة أجور المعلمين بدء من 14 سبتمبر المقبل الرئيس الفلسطينى يصل القاهرة لإجراء مباحثات مع السيسي بالصور- أهالي مدينة القصير يرفضون التقسيم الحدودي ويؤكدون ملتزمون بالسلمية غدا استئناف محاكمة عبدالله بركات وحسام ميرغنى غـدا استئناف محاكمة 7 متهمين بـ"خلية أكتوبر"
+فيديوهات
  • ارتفاع عدد القتلى إلى 29 شخصآ نتيجة تصادم حافلتي ركاب بطريق " طور سيناء - شرم الشيخ "
  • قراءة في أبرز عناوين الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم - الجمعة 22 أغسطس 2014
  • إفتتاح أول مركز علاج بالملح فى شرم الشيخ
  • فيلم تسجيلي عن قناة السويس الجديدة

285 مليون دولار إنفاق الإعلان الرقمي في المنطقة 2012

الخميس 13 سبتمبر 2012 07:46 ص

بلغ حجم الإنفاق على الإعلانات الرقمية عبر شبكة الانترنت في المنطقة العام الماضي نحو 178 مليون دولار، ويتوقع أن يصل حجم الإنفاق خلال الجاري إلى 285 مليون دولار وذلك بحسب سارة ميسير، مدير الإعلام في شركة “نيلسن” للأبحاث والدراسات السوقية . نقلاً عن ديلويت العالمية للاستشارات والتدقيق .   وأضافت تتوقع ديلويت أن يصل حجم الإنفاق في 2015 إلى 597 مليون دولار وبلغ حجم الإنفاق الإجمالي على القطاع



بلغ حجم الإنفاق على الإعلانات الرقمية عبر شبكة الانترنت في المنطقة العام الماضي نحو 178 مليون دولار، ويتوقع أن يصل حجم الإنفاق خلال الجاري إلى 285 مليون دولار وذلك بحسب سارة ميسير، مدير الإعلام في شركة “نيلسن” للأبحاث والدراسات السوقية . نقلاً عن ديلويت العالمية للاستشارات والتدقيق .

 

وأضافت تتوقع ديلويت أن يصل حجم الإنفاق في 2015 إلى 597 مليون دولار وبلغ حجم الإنفاق الإجمالي على القطاع الإعلاني في 2011 نحو 709 .4 مليار دولار في المنطقة ويتوقع أن يصل في العام الجاري إلى 741 .4 مليار دولار كما يتوقع أن يصل الإنفاق الإجمالي في المنطقة في 2015 إلى 954 .5 مليار دولار، وذلك نقلاً عن “ديليوت” المتخصصة في الأبحاث السوقية .

 

وقالت ميسير خلال جلسة حوارية بعنوان “توجهات قطاع الدعاية والإعلان في المنطقة العربية: نظرة على الحاضر والمستقبل”؛ والتي نظمها المجمع الإعلامي العضو في تيكوم للاستثمارات في دبي صباح أمس: إن الإعلان الرقمي أصبح يحظى باهتمام متزايد من قبل المعلنين في المنطقة بسبب تزايد أعداد مستخدمي الانترنت في العالم العربي .

 

وأضافت: وفقاً لتقرير نيلسن الفصلي حول قطاع الإعلان Global Ad View Pulse، فقد شهد الإنفاق الإعلاني على شبكة الانترنت منذ بداية العام الجاري نمواً ملحوظاً في الإنفاق بما يزيد على 1 .12% في الربع الأول من العام 2012 مقارنة بقيمة الإنفاق في الفترة نفسها من العام الماضي من السنة السابقة والتي شهدت بدورها ارتفاعاً بنسة 1 .3% على المستوى العالمي .

 

وقالت ميسير إن نمو الإنفاق على الإعلان الرقمي قد شهد نمواً متزايداً وذلك على الرغم من استقطاب التلفزيون لغالبية الإعلانات، مشيرة إلى أن التحدي الأكبر الذي يواجه المنطقة يتمثل في نقص البيانات المتاحة للمعلنين حول المنصات الدعائية، فهذه المنطقة تحتاج إلى تعزيز الشفافية والموثوقية لدى المعلنين .

 

وأكد خبراء متخصصون في الإعلان خلال الندوة أن الإعلان عبر شبكة الانترنت في المنطقة لا يزال يفتقر إلى بيانات أو أرقام ترصد توجهاته ونموه بشكل دقيق، لاسيما قيمة الإنفاق على هذا النوع من الإعلان، مشيرين إلى أن الإعلان الرقمي يحظى باهتمام كبير من قبل المعلنين في أوربا والولايات المتحدة الأمريكية .

 

وأوضح نديم سمارة، مدير عام شركة أو إم دي - في دبي أن عدداً كبيراً من المعلنين في المنطقة يحرصون على متابعة تطورات وسائل الإعلام وتوقعاتها المستقبلية والتحقق من ملاءمة الاتجاهات العالمية لطابع منطقة الشرق الأوسط قبل تبنّيها .

 

وأضاف سمارة: يوجد نقص في البيانات حول توجهات الإنفاق على الإعلان الرقمي في المنطقة وتحويل هذه البيانات إلى معلومات يعتمد عليها المعلنون في حملاتهم الإعلانية ويظل الأهم بين المعلنين هو حاجتهم إلى وسائل إعلام مسؤولة وحلول اتصال فاعلة تلبي متطلبات أعمالهم وتحقق طموحاتهم؛ الأمر الذي سيلعب دوراً محورياً في صياغة مستقبل وسائل الإعلام وصناعة الإعلان في المنطقة على مدار الأعوام المقبلة .

 

وقال محمد عبدالله، المدير العام للمجمع الإعلامي العضو في تيكوم للاستثمارات: “نحن نعي الدور المهم الذي يلعبه الإعلان في تطور قطاع الإعلام بالمجمل، وأهمية تقديم محتوى عالي المستوى يستقطب الجمهور ويعزز بالنتيجة من عوائد الإعلان .

 

ونحن نسعى، بصفتنا مظلة حاضنة للشركات العاملة في القطاع الإعلامي، إلى توفير منصات كهذه للشركات لمناقشة الصعوبات والتحديات التي تواجههم، وإيجاد حلول لوضع خططهم المستقبلية للتعامل مع مستقبل هذا القطاع المهم والحيوي .

 

ووفقاً لتقرير نادي دبي للصحافة، الذي تم إصداره مؤخراً تحت عنوان: “نظرة على الإعلام العربي 2011- 2015”، يعتبر الإنفاق الإعلاني العمود الفقري لقطاع الإعلام، وقد انخفض مؤخراً بنسة 30% في مصر، 45% في البحرين، و45% في ليبيا وبالرغم من ذلك توقع التقرير نمو الإنفاق على الدعاية والإعلان بمعدل سنوي متوسط قدره 9 .5% مع بداية العام ،2015 نتيجةً للانتعاش الاقتصادي المتوقع في مصر ونمو الإعلان على المنصات الرقمية والهاتفية .

 

وفي إطار حديثه عن التحديات المستقبلية في قطاع الإعلان، قال جو ماريت، مدير عام “موتيفيت للنشر  أبوظبي”: “فيما أصبح مستهلكو وسائل الإعلام أكثر تخصصاً من أي وقت مضى في العالم العربي، برز تحد لجميع مزودي المحتوى والإعلان يتمثل في مواكبة هذه المستويات المتغيرة لمتطلبات الاستهلاك الإعلامي .

 

وجدير بالذكر أن منطقة الشرق الأوسط هي موطن لأكثر من 300 مليون شخص، وتقدم فرصاً فريدة لصناعتنا للنمو والتقدم” .

 

وقال يوسف طوقان، الرئيس التنفيذي، “فليب ميديا”: “على الرغم من أن المشهد الإعلامي في منطقة الشرق الأوسط كان بطيئاً في التطور حتى الآن، إلا أن الواقع اليوم يشير إلى جدية المتغيرات التي تجتاح العالم في مجال صناعة الإعلام والتي لن تستثني أحداً من نتائجها .

 

فقد أصبح المعلنون أكثر تطلباً والمستهلكون أكثر تقلباَ، ويتمثل التحدي في تطوير العروض وإيجاد سبل جديدة لنمو صناعتنا وتقديم القيمة المضافة للمعلنين” .

 

وأشار تقرير “نظرة على الإعلام العربي 2011-2015” الى النمو الكبير المتوقع الذي ستشهده المنصات الرقمية في السنوات القادمة مدفوعاً بتنامي مشاركة جيل الشباب المثقف وتزايد حضورهم على المنصات الرقمية واستخدامهم للهواتف النقالة .

 

وقد أكد معظم الخبراء المشاركين في الحوار أهمية مواجهة المنطقة العربية لتحدي عدم مطابقة حصة الإعلان الرقمي من الإنفاق الكلي على الإعلام من منظور الاستهلاك الإعلامي .

 

وقال جوناثان لوبين، مدير العمليات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى “فيس بوك”: “واجه المعلنون ووسائل الإعلام الكثير من الصعوبات في السنوات الأخيرة تمثلت بالمتغيرات السريعة التي طرأت، حيث اختار بعضهم الانتظار الى حين الوصول الى فترة من الاستقرار تتضح فيها صورة قطاع الإعلان وقد أصبح المشاركون على علم ودراية كافية بكيفية استخدام شبكات التواصل الاجتماعي وما تلعبه من دور مهم في التسويق والمبيعات، مشيراً إلى أن 90% من مستخدمي الانترنت يثقون في الإعلانات الواردة إليهم من زملائهم عبر فيس بوك، ولحسن الحظ لا تزال فرص المشاركة متاحة، ومن خلال تواجدنا في منطقة الشرق الاوسط، نعمل في فيس بوك على تبادل الخبرات مع عملائنا واستكشاف جوانب الابتكار الممكنة” .

 

وأشار ستيف سميث، الرئيس التنفيذي للعمليات، شبكة الإذاعة العربية إلى أن نجاح الإعلانات يرتبط بشكل وثيق بالمحتوى المقدم، فالمحتوى هو الذي يسهم بتعزيز قيمة الإعلانات عبر المنصات المختلفة والإذاعية منها، فالنجاح في هذا القطاع أصبح يتطلب تقديم محتوى متميز وإيصاله عبر منصات متعددة .

التعليقات
اخبار متعلقة