30 أغسطس2014 مـ 3 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
اليوم.. عزاء «سيف الإسلام».. و«الداخلية» تسمح لـ علاء وسناء بالحضور وزير الخارجية يبدأ أولى جولاته الأوروبية الأحد الحركة الوطنية: تلقينا 800 طلب ترشح لانتخابات البرلمان.. وننتهي من إعداد القائمة الأسبوع الجاري «العفو الدولية»: رحيل أحمد سيف الإسلام ضربة ساحقة لحقوق الإنسان قوى ثورية تشارك بمظاهرات الإخوان اليوم تكثيف أمنى في محيط سوق الترجمان هدوء وتكثيف أمنى بالألف مسكن هدوء وسيولة مرورية بمصطفى محمود والسودان إبطال مفعول عبوة ناسفة بطريق النوبارية بالفيديو.. كاتبة تدعو لتولي منصور رئاسة البرلمان: قريب من قلب السيسي والمصريين بالفيديو.. وزير التعليم: لا نية لتأجيل الدراسة بالفيديو.. قيادي بالنور: أرمسترونج أصيب بالاكتئاب بعد عودته من القمر بالفيديو..مرتضى منصور: أنا من أوقف برنامج باسم يوسف مرتين مصرع وإصابة 21 مواطنا بينهم سيدات وأطفال في انقلاب أتوبيس بالمنيا أمن المنيا يمنع فتنة طائفية قبل اندلاعها ويتحفظ علي 14 متهما
+فيديوهات
  • حصاد الشباب المصريين للميداليات بالاولمبياد في الصين
  • عباس: نتنياهو وافق على دولة فلسطين على حدود 67
  • سرايا القدس تعلن استشهاد 121 من قادتها ومقاتليها خلال العدوان على غزة
  • بالفيديو.. مزارع في المنيا تعمل بالطاقة الشمسية

كلينتون تدين مقتل السفير الأمريكي في ليبيا.. وتؤكد استنكار واشنطن لأي إساءة إلى المعتقدات الدينية

الأربعاء 12 سبتمبر 2012 03:15 م
الوطن

أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، الهجوم على البعثة الدبلوماسية في بني غازي. وقالت كلينتون في بيان لها "نعمل من أجل تأمين موظفينا ومرافقنا، تأكد لنا أن أحد موظفي وزارة الخارجية قد قُتل. إن قلوبنا تمزقت لهذه الخسارة الفادحة. وإن أفكارنا وصلواتنا ودعواتنا مع أسرته ومع الذين عانوا خلال هذا الهجوم". وتابعت كلينتون "اتصلت هاتفيا بالرئيس الليبي المقريف من أجل تنسيق دعم إضافي لحماية الأميركيين في ليبيا. وقد أعرب الرئيس



أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، الهجوم على البعثة الدبلوماسية في بني غازي. وقالت كلينتون في بيان لها "نعمل من أجل تأمين موظفينا ومرافقنا، تأكد لنا أن أحد موظفي وزارة الخارجية قد قُتل. إن قلوبنا تمزقت لهذه الخسارة الفادحة. وإن أفكارنا وصلواتنا ودعواتنا مع أسرته ومع الذين عانوا خلال هذا الهجوم".

وتابعت كلينتون "اتصلت هاتفيا بالرئيس الليبي المقريف من أجل تنسيق دعم إضافي لحماية الأميركيين في ليبيا. وقد أعرب الرئيس المقريف عن إدانته وتعازيه، وتعهد بالتعاون الكامل من جانب حكومته". وأشارت إلى أن البعض حاول تبرير هذا السلوك الوحشي الآثم بأنه رد فعل على مواد مأججة للمشاعر نُشرت على الإنترنت.

وأكدت أن "الولايات المتحدة تستنكر أي محاولة متعمدة للإساءة إلى المعتقدات الدينية للآخرين. وإن التزامنا بالتسامح الديني يعود بجذوره إلى بداية نشأة أمتنا. لكن اسمحوا لي بأن أكون في غاية الوضوح، ولا يوجد على الإطلاق أي مبرر للأفعال العنيفة من هذا النوع."

وعلى ضوء هذه الأحداث، فإن حكومة الولايات المتحدة تعمل مع الدول الشريكة في جميع أنحاء العالم لحماية موظفينا، وبعثاتنا، والمواطنين الأميركيين في العالم كله.

التعليقات