18 سبتمبر2014 مـ 22 ذُو الْقِعْدَة 1435 هـ
بالفيديو.. عمر خيرت: الشعب أصبح «أسرة واحدة».. و«ربنا يبارك في السيسي» بالفيديو.. «أبو هشيمة»: اشتريت صفحات في صحف أجنبية للدفاع عن الجيش المصري رئيس مدينة الإنتاج الإعلامي: «السيسي» سيركز في كلمته بـ«الأمم المتحدة» على محاربة «الإرهاب» «النقل العام»: 300 مفتش على الأتوبيسات لمجابهة الأعمال التخريبية بالفيديو.. وزير الصحة: أولوية الحصول على «سوفالدي» يحكمها الحالة المرضية مختار نوح: «الإخوان» في حالة ضعف شديدة.. وتمر بمرحلة «انهيار» بالفيديو.. «زويل» من قناة السويس: أتيت بصحبة مدينة علمية متكاملة لتقديم الدعم الكامل للمشروع التربية والتعليم بأسوان تقرر الاستغناء عن مدرسي الحصة طبقا للقانون 155 وزير الري: تناقشت مع الرئيس في هذه القضايا رئيس الوزراء: «الحرم الجامعي له حرمة» ولن نسمح بأي تعدٍّ على أساتذتنا أو منشآتنا «قانونية النور» تدرب كوادر الحزب على قواعد إدارة الانتخابات المباحثات المصرية الإماراتية تناقش تعديل قوانين اقتصادية «الشروق» تكشف النص الذي اقترحته حكومة الببلاوي في قانون التظاهر ورفضه مجلس الدولة هيكل يواصل حواراته مع لميس الحديدي “الدستورية الكويتية” في حكم تاريخي: التظاهر حق إنساني ولا يتطلب إخطاراً أو ترخيصاً
+فيديوهات
  • بالفيديو..سقف مدرسة ينهارعلى التلاميذ ورئيس الأبنية ينكر ومواجهة نارية لجمال الكشكى ومدير مركز حماية
  • الدعوة السلفية : الدخول فى الحرب ضد داعش " خيانة لله ورسوله "
  • وفد من جامعة زويل برئاسة الدكتور أحمد زويل يزور قناة السويس الجديدة ويستمع لشرح حول المشروع
  • مصر توقع اتفاقية ضخمة لشراء اسلحة متطورة وانظمة دفاع صاروخية من روسيا بقيمة 3.5 مليار دولار

النيابة تعاين فيلا نخنوخ للمرة الثانية وتحاول فتح أكبر الخزائن

الأربعاء 29 أغسطس 2012 06:20 م
الشروق

توجه فريق من النيابة العامة، لمعاينة فيلا محمد صبري نخنوخ، للمرة الثانية، وذلك لفتح إحدى الخزائن الكبيرة، الموجودة داخل الفيلا.   وقال مصدر من النيابة العامة: "إن الفيلا بها عدد من الخزائن، وافق المتهم على منح النيابة العامة مفاتيحها، لكنه لم يمنح النيابة مفاتيح الخزنة الأكبر بالفيلا، ويواصل رجال النيابة جهودهم بالتعاون مع عدد من الفنيين لفتح الخزنة الأكبر في منزل نخنوخ."   وكان سير التحقيقات في قضية



توجه فريق من النيابة العامة، لمعاينة فيلا محمد صبري نخنوخ، للمرة الثانية، وذلك لفتح إحدى الخزائن الكبيرة، الموجودة داخل الفيلا.

 

وقال مصدر من النيابة العامة: "إن الفيلا بها عدد من الخزائن، وافق المتهم على منح النيابة العامة مفاتيحها، لكنه لم يمنح النيابة مفاتيح الخزنة الأكبر بالفيلا، ويواصل رجال النيابة جهودهم بالتعاون مع عدد من الفنيين لفتح الخزنة الأكبر في منزل نخنوخ."

 

وكان سير التحقيقات في قضية نخنوخ، قد تحول من مجرد تحقيقات حول الأحراز، التي تم ضبطها داخل فيلته بكينج مريوط، إلى تحقيقات موسعة حول نشاط المتهم، وعلاقته برموز من النظام السابق، ودوره في مقتل المتظاهرين خلال ثورة الخامس والعشرين من يناير.

 

 

 

التعليقات