20 ديسمبر2014 مـ 27 صَفَر 1436 هـ
الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط صحة دمياط: مصابو انفجار أسطوانة الغاز في حالة مستقرة الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط عن تحالف «الجنزوري».. «هيكل»: كل من تجاوز السبعين تقديم الاستشارة وترك الساحة للشباب الأحد.. تلقي طلبات راغبي الالتحاق بفصول محو الأمية بالوادي الجديد الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط إجراءات أمنية مشددة في دمياط استعدادا لزيارة وزير الداخلية الأحد.. البدء في أعمال رصف طريق منفلوط الحوار الكامل لـ«هيكل».. المصالحة مع قطر «أمر مهين».. وعلى السيسي الثورة على الفكر الموروث مؤذن ببني سويف يحرر بلاغا ضد مستشفى رفضت استقبال ابنته "عزب" يستنكر الهجمة التي يتعرض لها الأزهر الشريف مستشار عسكرى: من حق وزير الدفاع ارتداء "بدلة مدنية".. والواقعة لا تحتمل أى تأويل الأحد.. جامعة القاهرة تحتفل بعيد العلم بحضور محلب و5 وزراء التضامن الاجتماعي: صرف ألف جنيه لأسرة المتوفى و200 للمصاب بحادث دمياط بلاغ يتهم رئيس شركة المياه في قنا بالتدخل لتعيين شقيقين مصادر عسكرية: تصفية 6 عناصر من أنصار بيت المقدس برفح والشيخ زويد السيطرة على حريق بمبنى مملوك لإدارة سمالوط التعليمية في المنيا نيابة دمياط تحقق في انفجار اسطوانة بوتاجاز وشهود ينفون الشبهة الجنائية انفجار ماسورة غاز طبيعي بميدان علي مشرفة في دمياط سكرتير نادي القضاة يهنئ «الزند».. ويؤكد: الانتخابات عبرت عن إرادة مستشاري مصر الآثار تطالب فرنسا بإزالة تمثال لشامبليون وهو يضع قدمه على رأس فرعوني هيكل: كل من تجاوز السبعين عاما يجب أن يكون له دور استشاري فقط مصدر عسكري ينفي الهجوم على كمين الجورة بشمال سيناء محافظ دمياط: تعويض ضحايا انفجار اسطوانة البوتاجاز 5 آلاف للمتوفى و3 للمصاب مستشار رئيس الوزراء للانتخابات: 70 مقعدا للمرأة في البرلمان المقبل «بداية جيدة»
+فيديوهات
  • الرئيس السيسى يدعو البرلمان الإثيوبى لإصدار قرار بحق مصر فى مياه النيل
  • الصورة الكاملة: مبادرة لمكافحة التعذيب داخل السجون في مصر
  • قصة نجاح لشاب مصرى تعاون مع الصندوق الإجتماعى للتنمية
  • رئيس مشيخة الدويقة ينفعل على الهواء بسبب إهمال متعمد من المحافظة يهدد بكارثة تنتهى بالأف القتلى

كادرون..أول حركة احتجاجية لمشايخ الأوقاف ضد الوزير الجديد

الثلاثاء 14 أغسطس 2012 11:26 ص
بوابة الفجر

  قام عدد من إئتلافات الأئمة والدعاة صباح الأحد، بتدشين حركة جديدة داخل أروقة الأوقاف تحمل اسم "كادرون " احتجاجا على أول قرار للدكتور طلعت عفيفى وزير الأوقاف بخصوص كادر الدعاة،وقوله بانه سيقوم بدراسة مدي إمكانية تطبيق كادر للدعاة؛ لرفع مستواهم مع مراعاة ظروف الدولة، والبحث عن استثمار أفضل للأوقاف، وتخصيص جزء منها لتحسين أوضاع الدعاة والأئمة. وقال الشيخ جلال




 
قام عدد من إئتلافات الأئمة والدعاة صباح الأحد، بتدشين حركة جديدة داخل أروقة الأوقاف تحمل اسم "كادرون " احتجاجا على أول قرار للدكتور طلعت عفيفى وزير الأوقاف بخصوص كادر الدعاة،وقوله بانه سيقوم بدراسة مدي إمكانية تطبيق كادر للدعاة؛ لرفع مستواهم مع مراعاة ظروف الدولة، والبحث عن استثمار أفضل للأوقاف، وتخصيص جزء منها لتحسين أوضاع الدعاة والأئمة.
وقال الشيخ جلال الرفاعى أحد الائمة والدعاة :نحن قمنا بتدشين تلك الحركة اعتراضا على مراوضة وزير الأوقاف لنا خاصة وان مشروع الكادر الخاص بالائمة والدعاه تم عرضه على الوزراء السابقين "الحسينى والقوصى "منذ اندلاع الثورة وكان نفس الرد منهما ، كنوع من المماطلة وكسب الوقت لانعلم لماذا. 
ورد وزير الأوقاف لم يكن مقنع خاصة عندما قال سنراعى ظروف الدولة , متسائلا لماذا لايتم التحدث عن ظروق الدولة الا عند الأئمة؟
 وطالب , نطالب بمساواة ائمة الأوقاف بجميع العاملين فى الدولة بالوزارت والهئيات المختلفة، بعدما تم تسوية مرتباتهم وزياتها بعد أحداث الثورة. 
وقال الشيخ محمد الشال , الان نحن فى مرحلة تدشين الحركة ونسعى لضم عدد كبير من الأئمة على صعيد مديريات الأوقاف فى مصر،وعقد إجتماعات موسعة فى إحدي المساجد الكبرى فى القاهرة حيت يتم وضع خطوط عريضه لمطالبة أئمة الأوقاف بتطبيق كادر الدعاة عليهم، بعيدا عن مرعاة ظروف الدولة وتخصيص جزء من اسثسمارات الاوقاف لصالح الدعاة، لاننا عاملين بالدولة وتطبق علينا أحكام القانون الخاص بالعاملين بالمؤسسات الحكومية والعامة ولسنا مؤسسة استثمارية حتى يتم تطبيق الكادر علينا بعد الريع الذى تخضه تلك المؤسسة.
بينما قال الشيخ محمد داود، اننى اطالب الأئمة والدعاة اولا بالتنسيق وعقد اجتماعا مع الوزير لعرض تفاصيل مشروع كادر الأئمة والدعاة ونطالبه اولا بضرورة تطبيقه، وان لم يتم على أرض الواقع، يكون التصعيد ضد وزير الأوقاف هو الحل بداية من الأعتصام والأضراب عن الطعام والتهديد بعدم صعود المنابر وتقديم الأستقالات 
على صعيد أخر أكد مصدر مقرب من الدكتور طلعت عفيفى بأن مشكلة الأئمة أنهم لا يستطيعون التمييز بين الكاذب والصادق وبين الفاسق والمضلل ، والد كتور طلعت مش بتاع كلام ولا تصريحات، وايا من ائمة الأوقاف درس في كليةالدعوة الإسلامية بجامعة الأزهر أثناء عمادته لها، يعرف هذا الكلام ونبرة كلامه الي بيقول فيه ظروف الدولة هي دي طبيعته حتى الي بيتابع فتاوية هيعرف انها طريقة تعني التواضع والنظرة للواقع دون الافراط بكلام بعيد عن الواقع. 

التعليقات