21 أغسطس2014 مـ 24 شَوَّال 1435 هـ
محافظ القليوبية: إنشاء 7 آلاف وحدة سكنية لمحدودي الدخل ناجح إبراهيم: أزمة الإسلام في المنتسبين له.. والصحفي الأمريكي «المذبوح» ليس مسؤولا عن سياسات دولته فيديو.. وزير النقل: «السيسي» يقرر إطلاق اسم «عدلي منصور» على محطة بالخط الثالث لمترو الأنفاق إصابة 3مجندين في انقلاب سيارة بطريق"الإسماعلية-الزقازيق" "المفرقعات" تمشط محيط انفجار "ترام" المطرية تفاصيل انفجار "ترام" المطرية الأحد.. «تيار الاستقلال» يعقد مؤتمرا صحفيا للإعلان عن التحالف الانتخابي لخوض انتخابات البرلمان «لبيب»: أعدنا ترسيم المحافظات لإعطاء فرصة متكافئة للتنمية وخلق مجتمعات عمرانية جديدة خبير اقتصادي: إفريقيا تضم 20 دولة من أسرع الدول نموا.. ومصر «ليست من ضمنهم» مصرع وإصابة 45 فى حادث تصادم بجنوب سيناء زوجة «دومة» تعلن تراجع «زوجها» عن الإضراب عن الطعام «بشكل مؤقت» فيديو.. مظهر شاهين: «داعش» اختصار لـ«دولة أنصار عبدة الشيطان» «الإسكان»: مشروع المخطط الاستراتيجي للساحل الشمالي قادر على استيعاب الزيادة السكانية وزير الزراعة يمهل مستثمري توشكي 3 سنوات لاستكمال زراعة أراضيهم غلق باب التظلمات على نتيجة الثانوية الأزهرية
+فيديوهات
  • بالفيديو.. «الزراعة»: طرح 10 آلاف فدان للشباب في الفرافرة والسداد على 30 سنة
  • بالفيديو: الأمين: الشاطر هددني بالاعتقال أو التصفية بعد رفضي بيع سي بي سي
  • طلاب بهندسة الإسكندرية يبتكرون 40 ريبوت لإزالة تلوث المياة ببقع الزيت
  • فيديو..محلب: تصدير الكهرباء ليس سبب الأزمة

أبوحامد: ثورة «24 أغسطس» سلمية.. ومطلبها الأول حل «الجماعة»

الأحد 05 أغسطس 2012 12:19 م
الوطن

قال محمد أبوحامد وكيل مؤسسى حزب «حياة المصريين»، تحت التأسيس، إن دعوته السياسية للمواطنين، بالثورة ضد الإخوان المسلمين فى 24 أغسطس الجارى، «سلمية» وتعتمد على استخدام الطرق والأساليب الشرعية والدستورية فى التعبير عن الرأى، وذلك بعد أن اكتشف الشعب كذب وخداع الجماعة المحظورة وجناحها السياسى الحرية والعدالة، ورغبتها فى الهيمنة على الحكم، بالإضافة إلى ما تمثله مع تنظيمها الدولى من خطر على الأمن القومى. وشدد النائب السابق فى بيان



قال محمد أبوحامد وكيل مؤسسى حزب «حياة المصريين»، تحت التأسيس، إن دعوته السياسية للمواطنين، بالثورة ضد الإخوان المسلمين فى 24 أغسطس الجارى، «سلمية» وتعتمد على استخدام الطرق والأساليب الشرعية والدستورية فى التعبير عن الرأى، وذلك بعد أن اكتشف الشعب كذب وخداع الجماعة المحظورة وجناحها السياسى الحرية والعدالة، ورغبتها فى الهيمنة على الحكم، بالإضافة إلى ما تمثله مع تنظيمها الدولى من خطر على الأمن القومى.

وشدد النائب السابق فى بيان أصدره أمس، على أن من أهم مطالب ثورة 24 أغسطس التى يدعو لها، هو تنفيذ حل جماعة الإخوان، وتسليم أموالها ومكاتبها وأصولها للدولة باعتبارها مالاً عاماً، وملكاً للشعب المصرى ولا يجوز حرقه أو الاعتداء عليه.

وقال إن الجماعة المحظورة تظن أن ثورة ٢٤ و25 أغسطس ستتبع الأساليب التى اتبعتها الجماعة خلال ثورة ٢٥ يناير من فتح للسجون واعتداء على الأقسام، ثم الاعتداء المادى والمعنوى على الشخصيات السياسية المعارضة لهم، وأضاف، أن العنف أبعد ما يكون عن حقيقة الشعب المصرى.

وحمّل أبوحامد، الدكتور محمد بديع مرشد الإخوان، وجماعته وقيادات حزب الحرية والعدالة، مسئولية ما يجرى من تدهور للأوضاع الأمنية والسياسية فى البلاد، وقال إن هذه الادعاءات الباطلة ومحاولات التشويه والتهديد بالقتل لن تجعله يتراجع عن التصدى لهذه الجماعة المحظورة وتنظيمها الدولى الذى يحاول احتلال مصر، حسب وصفه.

التعليقات